إطلاق عدة مشاريع تنموية ببلدية المرسى

بلدية المرسى 3 نونبر 2019 /ومع/ جرى اليوم الأحد ببلدية المرسى التابعة ترابيا لإقليم العيون، إطلاق عدة مشاريع تنموية سوسيو-اقتصادية، تخليدا للذكرى الرابعة والأربعين للمسيرة الخضراء.

هكذا أعطى والي جهة العيون-الساقية الحمراء، عامل إقليم العيون، عبد السلام بكرات، بحضور رئيس المجلس الجهوي، سيدي حمدي ولد الرشيد، وعدة شخصيات مدنية وعسكرية، انطلاقة أشغال إنجاز المجمع الصناعي والتجاري للتوزيع بالمرسى، بغلاف مالي ناهز 259 مليون درهم.

ويتألف المجمع الذي يمتد لمساحة 73 هكتارا، أساسا من 114 بقعة صناعية، و49 للوجيستيك، وللتجهيزات الإدارية والسوسيو-اقتصادية، بالإضافة إلى مساحات خضراء.

ويعد المجمع الذي ستنتهي أشغاله في 24 شهرا، ثمرة شراكة بين وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، وولاية العيون-الساقية الحمراء، والمجلس الجهوي، وبلدية المرسى، بالإضافة إلى الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب. ويندرج في إطار أجرأة النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية على صعيد جهة العيون-الساقية الحمراء.

كما أعطى السيد بكرات انطلاقة أشغال بناء الطرق وإعادة تأهيل شبكة الصرف الصحي للمجمع الصناعي في إطار اتفاقية شراكة تروم إنجاز وتمويل برنامج التأهيل الحضري للمدينة. ويرمي المشروع الذي عبأ غلافا ماليا قدر في 39.46 مليون درهم، تعزيز البنيات التحتية ببلدية المرسى، وحفز تنافسية المجمع الصناعي قصد جذب استثمارات أكثر وإحداث مناصب الشغل على مستوى هذه المدينة.

وأعطى عامل إقليم العيون أيضا انطلاقة أشغال بناء وتجهيز أربعة ملاعب رياضية بغلاف مالي إجمالي قدر في 7.3 مليون درهم. وتتوخى هذه الملاعب التي ستنجز في 12 شهرا، تشجيع شباب المرسى على ممارسة الرياضة وتقريب الخدمات السوسيو-رياضية من المواطنين. كما أعطى انطلاقة أشغال تأهيل شبكة الطرق الحضرية بغلاف مالي قدر في 13.4 مليون درهم، بشارع بوجدور (4.4 مليون درهم)، وساحة مولاي رشيد (4.49 مليون درهم)، وساحة بلال بيه (2.68 مليون درهم)، بالإضافة إلى الساحة الخارجية للقاعة المغطاة بالمدينة.

وتأتي هذه الأوراش في إطار مخطط التأهيل الحضري للمدينة الرامي إلى تنمية الجودة المعمارية والتقنية والبيئية لبنايات المرسى. وأعطى السيد بكرات أيضا انطلاقة أشغال بناء الشطر الثالث من سوق “المسيرة الخضراء”. ويتكون المشروع الذي سينتهي من إنجازه خلال 12 شهرا بغلاف مالي قدر في 9.26 مليون درهم، من 58 محلا تجاريا، بالإضافة إلى تجهيزات إدارية.

كما تم ببلدية المرسى إعطاء انطلاقة أشغال الإنارة العمومية المزودة بالطاقة الشمسية على مستوى الطريق الوطنية رقم° 1 في اتجاه مدينة العيون. ويروم المشروع الذي عبأ غلافا ماليا قدر في 1.01 مليون درهم الإسهام في جهود حماية البيئة، وترشيد استعمال الطاقة. وعلى مستوى فم الواد، أعطى الوالي انطلاقة أشغال تهيئة الجزء الشمالي لكورنيش فم الواد، بغلاف مالي بلغ 6.59 مليون درهم.