السمارة..إحداث منصـة رقمية بالمحكمـة الابتدائية للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف

السمارة – أعلن الوكيل الـعـام للملك لـدى محكمــة الاستئناف بالعيــون، صالح تزاري، عن إحداث منصـة رقمية بالمحكمـة الابتدائية بالسمارة للتكفل بالنساء والأطفال ضحايا العنف.

وجاء في بـلاغ الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون الذي توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أن المنصـة الرقمية للمحكمـة الابتدائية بالسمارة متاحة على الشكل التالي: https//parquetessemara.wixsite.com/parquet، رقــم الهــاتف : 0668611105، رقـم الفـاكـس : 0528899121.

ويندرج إحداث هذه المنصة حسب المصدر ذاته، في إطار العنــاية التي تخص بها هــذه النيــابة العامة قضــايا العنف ضـد النســـاء والأطفال للحفــاظ على التوازن الأسري، وتمــاشيا مع دورية السيد رئيس النيابة العامة عدد 20س/ ر ن ع وتـاريخ 30 أبـريل 2020، والتي تأتي لمسـايرة الإجراءات المـؤقتة التي تفرضـهـا حـالة الطوارئ الصحية، وتعـزيزا للإمكـانيـات التي وضعتهـا هـذه النيـابة العـامة لتمكين النسـاء والأطفـال ضحـايـا العنف من الاتصال بها وتقـديم شكـايـاتهــم عـن بعـد عبـر الـوسائـط الإلكترونية دون التنقـل إلـى مقــر محكمــة الإستئناف والدوائــر القضــائيـة التـابعـة لنفـوذهـا.

وتضم دائـرة نفــوذ محكمـة الاستئناف بالعيون والمحـاكم الابتدائية والمـراكـز القضـائية التابعـة لهــا كلا من المحكمـة الابتدائيـة بالعيـون، والمحكمـة الابتدائية بالسمارة، إلى جانب المحكمـة الابتدائية بوادي الذهب، ومركز القاضي المقيم بطرفاية، ومـركـز القــاضي المقيم ببوجدور.

وجرى مؤخرا إحــداث منصة رقميـة خــاصة بخلية التكفـل بالنسـاء والأطفـال ضـحـايا العنف وذلك على الـرابط التـالي :

http//calaayounefemme.wixsite.com/calaayoune، رقــم الهـاتف : 0667790973، رقـم الفـاكس : 0528894207.

كمــا تـم إحــداث منصـات رقميــة محليـة لاستقبال شكايات العنف ضـد النســاء والأطفـال حسب التفصيل الآتي : المنصة الرقمية للمحكمة الإبتدائية بالعيون : http//tpipglaayoune.wixsite.com/tpilaayoune ، رقم الهاتف : 0668717368، رقم الفـاكس: 0528894217.

إضافة إلى المنصـة الرقمية للمحكمـة الإبتدائية بالـداخلة : www.tpidakhlaplainte.wixsite.com/tpidakhla ،رقــم الهـاتف : 0667792489، رقـم الفاكـس : 0528897308.

ونوهت النيــابة العـامة لدى محكمـة الإستئناف بالعيون بتظـافـر جهود جميع الفعـاليات للحفـاظ على استمرارية مرفق العـدالة في حفاظ تــام على التوازن الأسـري خلال فتــرة الحجـر الصحــي، مؤكدة أن هـذه التـدابير تم اتخـاذها مـراعـاة لحــالـة الـطوارئ الصحية المفـروضة بالبلاد نتيجـة تفشـي وبـاء كورونـا المستجد ” كـوفيـد 19 “.