إعادة انتخاب محمد سالم بهية عن حزب التجمع الوطني للاحرار رئيسا للمجلس الإقليمي لطرفاية

 طرفاية -أعيد انتخاب محمد سالم بهية، عن حزب التجمع الوطني للاحرار، اليوم الثلاثاء، رئيسا للمجلس الإقليمي لطرفاية.

وحصل السيد محمد سالم بهية المرشح الوحيد، على 9 اصوت من أصل 11 فيما غاب عضوان .

كما جرى خلال جلسة تشكيل مكتب المجلس الإقليمي لطرفاية، التي حضرها عامل الإقليم السيد محمد حميم، انتخاب نائبا الرئيس وكاتبة المجلس ونائبتها.

وبمناسبة إعادة انتخابه رئيسا للمجلس الإقليمي عبر عن امتنانه لساكنة الإقليم على تجديد الثقة في شخصه للولاية الثانية على التوالي، مشيرا الى ان المجلس سيعمل على مواصلة انجاز المشاريع التنموية بالإقليم، وجلب الاستثمارات الوطنية والدولية .

وذكر في هذا السياق باتفاقية الشراكة التي تربط إقليم طرفاية برجال الاعمال الكناريين الذين يطمحون الى الاستثمار بهذا الإقليم، بالإضافة الى العمل على فتح الخط البحري بين طرفاية وجزر الكناري.

يذكر ان حزب التجمع الوطني للأحرار قد هيمن على انتخابات المجلس الإقليمي لطرفاية، حيث فاز بثمانية مقاعد من أصل 11 مقعدا المخصصة للمجلس الإقليمي لطرفاية، فيما احتل حزب الاستقلال المرتبة الثانية بثلاثة مقاعد.

وحصلت لائحة التجمع الوطني للأحرار على 61 من مجموع 82 عضوا من المجلس الإقليمي شاركوا في هذه الانتخابات، بينما حصل حزب الاستقلال على 21 صوتا.

وتجدر الإشارة الى أن حزب التجمع الوطني للأحرار تصدر نتائج الانتخابات الجماعية والجهوية والتشريعية على مستوى إقليم طرفاية، مما مكنه من الظفر برئاسة جميع الجماعات الترابية في هذا الإقليم.