إقليم السمارة… التحاق أزيد من 11 ألف تلميذ وتلميذة بالمؤسسات التعليمية

السمارة – التحق حوالي 11 آلاف و814 تلميذا وتلميذة بالمؤسسات التعليمية بإقليم السمارة، برسم الموسم الدراسي 2023/2022 من بينهم 1293 تلميذ وتلميذة بالتعليم الخصوصي .

وبهذه المناسبة، قام عامل الإقليم السيد حميد النعيمي أمس الجمعة، رفقة المدير الإقليمي للتربية الوطنية بالسمارة السيد محمد بيد الله ، بزيارة تفقدية لعدد من المؤسسات التعليمية خاصة تلك التي عرفت تأهيلا شاملا للموسم الدراسي 2022/2023، للوقوف على سير الدراسة بها، والتي همت المدرسة الابتدائية الزرقطوني، والثانوية الإعدادية 11 يناير، والثانوية التأهيلية مولاي رشيد.
وأبرز رئيس مصلحة تأطير المؤسسات التعليمية والتوجيه بالمدير الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الاولي والرياضة بالسمارة، السيد مولاي صالح السعد، أن الاستعدادات متواصلة من اجل ضمان دراسي متميز، مشيرا الى ان جميع المؤسسات التعلمية تم تأهيلها تأهيلا جزئيا او شاملا بالإضافة الى احداث مؤسستين ابتدائية وثانوية تأهيلية.
واضاف، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، ان الدخول المدرسي يجرى في ظروف عادية بجميع المؤسسات التعليمية، مشيرا إلى أنه تم توفير كل الشروط لإنجاح الدخول المدرسي، تفعيلا للشعار “من أجل مدرسة ذات جودة للجميع “.
وذكر بأنه، وفي إطار الاستعدادات للدخول المدرسي، تم عقد لقاءات تنسيقية مع مختلف الأطراف المعنية، بما في ذلك رؤساء المؤسسات التعليمية وهيئة التفتيش والهيئات النقابية، وجمعيات آباء وأمهات وأولياء أمور التلاميذ وجميع رؤساء المصالح بالمديرية الإقليمية، ركزت على الملامح الجديدة للسنة الدراسية الجديدة وتوجيهات الوزارة المتعلقة بتحسين جودة المدرسة المغربية.
ومن جهته أبرز ممثل جمعيات آباء وامهات وأولياء التلاميذ بالمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بالعيون السيد عمر الدخيل، ان الزيارة التفقدية التي قام بها عامل الإقليم السيد حميد النعيمي أمس الجمعة، للمؤسسات التي عرفت تأهيلا شاملا للموسم الدراسي 2022/2023، تهدف الى الاطلاع على مدى جاهزيتها لاستقبال التلاميذ، والوقوف على سير الدراسة بها.
وأشاد السيد الدخيل بالمجهودات المبذولة من طرف القطاع الوصي وجميع المتدخلين من سلطات محلية ، ومنتخبين للنهوض بالتعليم على مستوى إقليم السمارة، وتوفير ظروف ملائمة لاستقبال التلاميذ، والعمل على إعداد بيئة تعليمية جذابة لهم لتحقيق النجاح في مسارهم الدراسي.
وأفادت معطيات للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بالسمارة، بأن عدد تلاميذ بالتعليم العمومي يصل إلى 5 آلاف و73 تلميذا وتلميذة بالسلك الابتدائي، و2911 تلميذ وتلميذة بالسلك الثانوي الإعدادي، فيما بلغ عدد التلاميذ بالسلك الثانوي التأهيلي حوالي 2537 تلميذا وتلميذة.
وبخصوص العرض التربوي، يتوفر إقليم السمارة على 15 مؤسسة للتعليم الابتدائي، 7 مؤسسات للتعليم الثانوي الإعدادي، 5 مؤسسات للتعليم الثانوي التأهيلي.