الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين تندد باستغلال حفل افتتاح “الشان” بالجزائر لتصريف مواقف عدائية ضد الوحدة الترابية للمملكة المغربية

الدارالبيضاء – نددت الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين باستغلال حفل افتتاح كأس إفريقيا للاعبين المحليين في الجزائر لتصريف مواقف عدائية ضد الوحدة الترابية للمملكة المغربية وأفعال عنصرية وعدوانية ضد الجماهير المغربية.

وذكر بلاغ للرابطة ، يوم السبت ، أنه ، بعدما صدر عن الجهات المنظمة لبطولة إفريقيا للاعبين المحليين لكرة القدم أمس الجمعة بالجزائر، من أحداث لا رياضية، وذات بعد سياسوي وعنصري مقيت، لا يسع الرابطة إلا أن تعبر عن تنديدها الشديد واستنكارها الواضح لاستغلال حدث رياضي في شؤون لا تمت للرياضة بأي صلة.

واعتبرت الرابطة أن “ما حدث من ممارسات دنيئة ومناورات سخيفة، صاحبت حفل افتتاح البطولة ، إثر إلقاء كلمة خارج السياق، وتتعارض مع قواعد ومبادئ الميثاق الأولمبي، لتمرير مغالطات ومكائد سياسية لا تمت بأي صلة لمقتضيات وأسس كرة القدم بصفة خاصة، والرياضة بصفة عامة، يعد خرقا سافرا لكل القوانين المنظمة للتظاهرات الرياضية التي تقام تحت لواء الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، ووفق لوائحها ونظمها التشريعية”.