العيون … انتخاب محمد العالمي رئيسا لمجلس الحوض المائي الساقية الحمراء ووادي الذهب

جرى اليوم الخميس انتخاب محمد العالمي رئيسا لمجلس الحوض المائي الساقية الحمراء ووادي الذهب، خلال الجمع التأسيسي الذي عقده المجلس، بمقر ولاية جهة العيون الساقية الحمراء .

كما تم خلال هذا الاجتماع انتخاب كل من السيدة عائشة السويد نائبة الرئيس الأولى والسيد محمد أباحنيني نائبه الثاني،  بالإضافة الى تعيين أعضاء اللجنة التقنية بالتوافق.

وعرفت الجلسة الأولى لهذا الاجتماع التي ترأسها الكاتب العام لولاية العيون السيد العربي المغاري، بحضور مدير وكالة الحوض المائي الساقية الحمراء ووادي الذهب سيدي المختار الكنتي، وعدد من المنتخبين، تقديم عرض حول المخطط المديري للتهيئة المندمجة لموارد المياه بنفس الحوض وإبداء الرأي حوله من طرف أعضاء المجلس، والتعريف بتركيبة واختصاصات المجلس والضوابط المتعلقة بالعملية الانتخابية.

ويعتبر مجلس الحوض المائي الذي أحدث بموجب المادة 88 من القانون رقم 36.15 المتعلق بالماء، هيئة استشارية محدثة على مستوى كل حوض مائي، وفضاء للحوار والتشاور وإشراك المتدخلين حول قضايا الماء على الصعيد الجهوي والمحلي، وإبداء الرأي في عقود التدبير التشاركي ، بالإضافة الى دراسة و إبداء الرأي في القضايا التي تهم تدبير وتخطيط الماء على مستوى الحوض المائي و على المستوى المحلي، وحول المخطط التوجيهي للتهيئة المندمجة لموارد المياه والمخططات المحلية لتدبير المياه .

وبهذه المناسبة قدم رئيس قسم التدبير المستدام لموارد المياه بالوكالة، السيد عبد الغاني سيبوس عرضا للتعريف بوكالة الحوض المائي الساقية الحمراء ووادي الذهب ، والمهام التي تضطلع بها، والتي تهم إنجاز القياسات والأبحاث الضرورية لتقييم الموارد المائية على مستوى الكم والجودة، وكذا الدراسات المتعلقة بتخطيط وتدبير الماء والمحافظة عليه والوقاية من الظواهر المناخية القصوى لاسيما الفيضانات والجفاف.

كما تعمل هذه الوكالة على إعداد المخطط التوجيهي للتهيئة المندمجة للموارد المائية والمخططات المحلية لتدبير المياه ومخطط تدبير الخصاص في الماء في حالة الجفاف، والسهر على تنفيذها، والتدبير المندمج للموارد المائية ومراقبة استعمالها، بالإضافة الى منح التراخيص والامتيازات لاستعمال الملك العمومي المائي ومسك سجل خاص بها واقتراح وعاء وسعر إتاوات استعمال هذا  الملك على الإدارة، وتدبير الأملاك العمومية المائية والأوساط المائية وحمايتها والمحافظة عليها والقيام، في حدود إمكانياتها المالية، بإنجاز أشغال صيانة المنشآت العمومية المائية الموضوعة رهن إشارتها.

وتقوم هذه الوكالة، طبقا للكيفيات المحددة بنص تنظيمي وفي حدود إمكانياتها، بتقديم كل مساهمة مالية ومساعدة تقنية من أجل إنجاز الدراسات والأشغال اللازمة للعمليات المراد القيام بها المنجزة طبقا لهذا القانون، وبالمساهمة في أشغال البحث وتطوير تقنيات تعبئة موارد المياه وترشيد استعمالها وحمايتها بشراكة مع المؤسسات العلمية والمختبرات المختصة، الى جانب إبداء رأيها حول كل مشروع من شأنه التأثير على موارد المياه والملك العمومي المائي بما في ذلك عقود الامتياز ودفاتر التحملات المتعلقة بتحلية مياه البحر.