2.000 متدرب بمكتب التكوين المهني و إنعاش الشغل يجتازون امتحانات نهاية التكوين

العيون – يجتاز حوالي 2.000 متدرب مسجل بمختلف مؤسسات التكوين المهني بجهة العيون-الساقية الحمراء امتحانات نهاية التدريب المؤجلة برسم السنة الجارية.

وأكد مدير مكتب التكوين المهني و إنعاش الشغل بالأقاليم الجنوبية، الطيب سامي الصلح، أن اليومين الأوليين من هذا الاستحقاق الذي انطلق الثلاثاء، مرا “في ظروف جيدة” يطبعها التقيد الصارم بالبروتوكول الصحي الهادف إلى حصر تفشي فيروس كورونا.

وأوضح في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أنه جرى التشديد على إجبارية وضع الكمامات، وقياس الحرارة عند مدخل كل مؤسسة، مع احترام التباعد الجسدي والتدابير الحاجزية، واستعمال المطهر الكحولي ومواد التعقيم، ناهيك عن غسل اليدين باستمرار.

وأضاف أنه جرى بث ملصقات ويافطات وأدوات تواصلية وتوعوية بمختلف أورقة المؤسسات التابعة للمكتب بالجهة، مشيرا إلى أنه تم حصر عدد الطلبة في كل قاعة تحتضن الامتحان عند 12 طالبا.

وذكر السيد الطيب بأن هذه الإجراءات الصحية تروم حفظ صحة وسلامة الطلبة والمكونين والأطر الإدارية، مضيفا أن الامتحانات ستتواصل حتى الجمعة المقبل، وتتعلق بـ30 شعبة و 3 مسالك للتكوين.

ولفت مدير مكتب التكوين المهني و إنعاش الشغل بالأقاليم الجنوبية إلى أن هذه الامتحانات لا تشمل إلا المجزوءات التي جرت إتاحتها حضوريا قبل الحجر وتوقيف الدروس أواسط شهر مارس الفارط.

وبخصوص امتحانات مستويات “التأهيل المعمق” (سنة تكوين) و”التخصص” ستجري في نونبر المقبل.