المجالس المنتخبة بإقليم السمارة تساهم بتعويضات شهر لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا

السمارة  –  قرر أعضاء المجالس المنتخبة بإقليم السمارة المساهمة بتعويضات شهر عن مهامهم لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، والذي تم إحداثه تنفيذا لتعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس .

ويأتي هذا الفعل حسب بلاغ لرؤساء كل من المجلس الإقليمي للسمارة، والمجالس الجماعية لكل من السمارة والتيفاريتي والحوزة وسيدي أحمد العروصي، وجديرة وأمكالة، استحضارا لمبادئ التآزر والتضامن التي تتميز بها كافة مكونات الشعب المغربي خاصة في الأوقات العصيبة، وانسجاما مع الرؤية السديدة والإرادة الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وإعمالا أيضا للمبدأ الدستوري الداعي إلى تحمل التكاليف التي تتطلبها مواجهة الأعباء الناجمة عن الآفات، بصفة تضامنية بين المواطنين والمواطنات.

كما قررت ذات المجالس المنتخبة -يضيف البلاغ- وضع الآليات والمعدات اللوجيستيكية والبشرية التي تتوفر عليها رهن إشارة مصالح ومؤسسات السلطة الإقليمية والدولة لمواجهة هذه الجائحة.

وخلص المصدر إلى أن المساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا المستجد -كوفيد 19- لم تقتصر على رؤساء المجالس بل امتدت أيضا إلى أعضاء مكاتب المجالس وكتابها ونوابهم ورؤساء اللجن الدائمة ونوابهم.