المسيرة الخضراء المظفرة : الزخم التنموي في اطراد بعاصمة الصحراء المغربية

العيون – جرى أمس الجمعة بالعيون، إطلاق عدة مشاريع سوسيو-اقتصادية وتدشينها، وذلك احتفاءا بالذكرى 45 للمسيرة الخضراء المظفرة، بغية إعطاء زخم جديد للدينامية التنموية بهذه الحاضرة.

ووضع والي جهة العيون-الساقية الحمراء، عامل إقليم العيون، عبد السلام بكرات، بمعية، على الخصوص، رئيس المجلس الجهوي، سيدي حمدي ولد الرشيد، الحجر الأساس لأشغال تهيئة منصة المعارض وسوق الدواجن وتوسعة السوق الكبير.

وبحي الوفاق، دشن الوالي عدة ملاعب للقرب وأعطى انطلاقة أشغال السوق المندمج بذات الحي، إضافة إلى مركز للإيواء وساحات عمومية.

حي 25 مارس بدوره كان على وقع تدشينات معضدة تجلت في وضع الحجر الأساس لبناء سوق مندمج، وتهيئة ساحة تمتد على مساحة هكتار، فضلا عن تدشين ملاعب للقرب.

كما أعطى الوالي والوفد المرافق انطلاقة أشغال ساحة 16 من نونبر ووضع الحجر الأساس لأشغال الشطر الثاني من ساحة الحزام.

كما جرى بالمناسبة تدشين عدة ساحات بحاضرة جنوب المملكة، من قبيل ساحة حليمة السعدية بشارع أحمد بابا، وساحة فاطمة الفهرية بحي سيدي محمد، وساحة النصر بحي مولاي رشيد، وساحة الحرية بشارع الحرية، إضافة إلى ساحة ابن بطوطة بشارع القسم.

وزار الوفد أيضا منطقة الأنشطة الاقتصادية.

وتتوخى هذه المشاريع، حسب جماعة العيون، تعزيز مؤشرات التنمية البشرية، وتحسين الخدمات الموجهة للساكنة، فضلا عن رفع مستوى التنقل وتجويد الفضاءات والمساحات العامة.

وجرت في وقت سابق من صباح أمس، مراسيم تحية العلم الوطني بساحة المشور، من قبل الوالي ورئيس المجلس الجهوي، ووزير العدل، محمد بنعبد القادر، ودبلوماسيين عن بلدان عربية وإفريقية معتمدين بالعيون، ورئيس المجلس البلدي للمدينة، مولاي حمدي ولد الرشيد، إضافة إلى منتخبي وأعيان وشيوخ القبائل، ومسؤولين محليين، فضلا عن عدة شخصيات مدنية وعسكرية وفعاليات جمعوية.