توقيع اتفاقية اطار للنهوض بقطاع الرياضة بإقليم السمارة

السمارة – جرى امس السبت توقيع اتفاقية اطار للنهوض بقطاع الرياضة بإقليم السمارة، بين عمالة الإقليم والمجلسين الإقليمي والجماعي ومجموعة من الجامعات الملكية المغربية ،وذلك بمناسبة الاحتفال بالذكرى 47 لانطلاق المسيرة الخضراء المظفرة .

وقع هذه الاتفاقية كل من عامل اقليم السمارة السيد حميد النعيمي ، ورئيس المجلس الاقليمي محمد سالم لبيهي ، ورئيس جماعة السمارة مولاي ابراهيم الشريف، والمدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة بالسمارة، محمد بيد الله، ورئيسة الجامعة الملكية المغربية للرياضة للجميع السيدة نزهة بدوان، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للتايكواندو، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للملاكمة ، ورئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة ، و ورئيس الجامعة الملكية المغربية للأشخاص المعاقين ، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للكراطي ، ورئيس الجامعة الملكية المغربية  للرياضة المدرسية، ورئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة اليد ، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للهوكي ، ورئيس الجامعة الملكية المغربية للشطرنج ، ورئيس الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى ، وعصبة الصحراء لكرة القدم، والجامعة الملكية المغربية للرياضات الوثيرية.

وتهدف هذه الاتفاقية التي تم توقيعها، خلال حفل نظم بالمناسبة بمركز الاستقبال بمدينة السمارة الى تثمين التعاون بين الأطراف للارتقاء بالرياضة بإقليم السمارة، واكتشاف المواهب في ممارسة الرياضة تحددها الاطراف وفق برامج محددة، وتعميم الممارسة الرياضية بمؤسسات التربية والتعليم العمومي والخصوصي ومؤسسات التعليم العالي والقاعات الرياضية والفضاءات المفتوحة، وإرساء مسارات ومسالك ( دراسة الرياضة ) بالمؤسسات التعليمية وبالمراكز التكوين الرياضي ، تنظيم تكوينات مشتركة في مختلف الأنواع الرياضية لفائدة الاطر والمدربين والمكونين.

كما تسعى هذه الاتفاقية الى انجاز مشاريع مشتركة لتنمية الرياضة المدرسية والمدنية، وتبادل الخبرات والتجارب بين الأطراف في مجال التحكيم والتدريب والتدبير ومجالات أخرى تحددها الأطراف الوقعة على الاتفاقية، الى جانب الاستفادة من المرافق والفضاءات الرياضية والادارية والتربوية المتوفرة لدى الأطراف شريطة القيام بالعمليات المرتبطة بالتنسيق والتعاون وخدمة الرياضة باقليم السمارة.

وبموجب هذه الاتفاقية ستعمل الأطراف المتعاقدة على تسخير ما لديها من إمكانات بشرية و مادية تنظيمية بغية التشجيع الكمي و النوعي لممارسة أنواع الرياضة المتوقعة في الاتفاقية بالتساوي بين الجنسين و توسيع قاعدة ممارستها بإقليم السمارة.

وحسب هذه الاتفاقية فان الاطراف المتعاقدة، تلتزم بوضع كل منها رهن اشارة الاخر ما يتوفر ليه من فضاءات ومنشآت ومرافق وتجهيزات ومؤطرين وخبراء ومكونين وفق شروط تحددها الاطراف المتعاقدة، و توسيع قاعدة الممارسة الرياضية بجميع الفئات العمرية لتكوين  أجيال رياضية قادرة على العطاء، وابراز  مؤهلاتهم الرياضات الفردية والجماعية، ودعم الممارسة الرياضية من خلال التكوين وتنظيم أنشطة رياضية وتظاهرات بالأقاليم والجماعات المحلية التابعة لها.

وفي هذا السياق تلتزم عمالة السمارة بتشجيع الانشطة والتظاهرات الرياضية لخدمة كافة الممارسين ، وتشجيع المشاريع الداعمة لخدمة الرياضة بإقليم السمارة، والمصادقة على مختلف البرامج والمشاريع المنظمة، فيما يلتزم المجلس الاقليمي والجماعي بتشجيع وتنظيم التظاهرات الرياضية المختلفة، والمساهمة وفق ما هو متاح في تنظيم المسابقات والتظاهرات الرياضية، وتشجيع المشاريع التنموية الرياضية بإقليم السمارة، والتشجيع والمساهمة في برامج التكوين لقائدة الأطر والمكونين والمدربين والكفاءات الإدارية والأطر التربوية .

أما الجامعات الملكية الرياضية فتلتزم بتنظيم دورات تكوينية وتداريب لفائدة الأطر التربوية والمدربين والحكام والمكونين، وتنظيم أنشطة وتظاهرات رياضية بإقليم السمارة، وتنظيم لقاءات تحسيسية حول أهمية الرياضة، وتوسيع قاعدة الممارسين في مختلف الأنواع الرياضية، وتوسيع و تطوير (مشروع دراسة و رياضة) وفق ما هو متاح بالإضافة الى المساهمة في تأطير التنشئة الاجتماعية في المجال الرياضي وأبعاده التربوية، واستثمار الممارسة الرياضية من أجل ترسيخ قيم ومبادئ المواطنة، والعمل على مطالبة القطاع الوصي وباقي الشركاء بإحداث مركز رياضي متعدد التخصصات ذات المستوى العالي، وتكثيف الدورات التكوينية و الرفع من جودتها لتوفير نخبة من الأطر التقنية في مجالات التدريب والتكوين من أبناء إقليم السمارة .

وبدورها ستعمل المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتعليم الاولي والرياضة بإقليم السمارة في اطار هذه الاتفاقية على تشجيع مختلف الأنواع الرياضية داخل المؤسسات التربوية، ووضع فضاءات والمؤسسات التربوية رهن إشارة الجامعات الملكية لتنظيم دورات تكوينية لفائدة الأطر التربوية والمكونين والحكام، ولتنظيم مختلف الأنشطة الرياضية لدعم الرياضة المدرسية، ودعم التكامل بين الرياضة المدرسية والرياضة البدنية، وتشجيع وتطوير مشروع مسار دراسة ورياضة وفق التوجهات ومذكرات الوزارة الوصية خدمة للارتقاء بالرياضة الوطنية.

عرف حفل توقيع هذه الاتفاقية ، الذي حضره عدد من المنتخبين والاعيان وفعاليات رياضية، تكريم مجموعة من الطاقات الشابة في مختلف الرياضات ، والشخصيات التي ساهمت في النهوض بقطاع الرياضة باقليم السمارة  .