توقيع برنامج عمل للنهوض بالتربية البيئية داخل المؤسسات التعليمية ببوجدور

بوجدور – تم امس الثلاثاء ببوجدور توقيع برنامج عمل مشترك بين المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ببوجدور والمديرية الجهوية للبيئة بالعيون يهم النهوض بالتربية البيئية داخل المؤسسات التعليمية ببوجدور.

ويروم هذا البرنامج، الذي تم توقيعه بمركز التكوينات ابن خلدون ببوجدور، تنسيق الجهود لترسيخ التوعية والتربية البيئية ونشر ثقافة التنمية المستدامة، داخل المؤسسات التعليمية بالإقليم .

ويندرج هذا البرنامج في اطار تنزيل مقتضيات القانون الإطار51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي وتحديدا المشروع 17المتعلق بتعزيز تعبئة الفاعلين حول المدرسة المغربية، وبصفة خاصة الشق المتعلق بارساء تعاقد معنوي بين الأطراف في إطار تعاقدي، وتفعيلا لمضامين القانون الإطار بمثابة ميثاق وطني للبيئة والتنمية المستدامة على الصعيد الترابي، الذي يقضي بوجوب إنجاز برامج في مجال التوعية والتربية البيئية.

ويأتي توقيع هذا البرنامج ، تفعيلا لمحاور الإستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة على مستوى إقليم بوجدور، خاصة فيما يخص محور التربية و التحسيس و التواصل، وتعزيز التربية البيئية وثقافة المواطنة على البيئة والتنمية المستدامة، وتقوية قدرات الفاعلين المحليين في مجال البيئة و التنمية المستدامة .

ويروم برنامج العمل المشترك، نشر ثقافة حماية البيئة و تثمينها، من خلال برامج توعوية و تحسيسية خاصة داخل المؤسسات التعليمية ببوجدور.

وتلتزم المديرية الجهوية للبيئة بالعيون بموجبه، بمواكبة المديرية الإقليمية للتربية و التكوين من أجل العمل على تنزيل مبادئ ومحاور الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة فيما يخص محور التربية و التحسيس و التواصل، ودعمها و مواكبتها في تنفيذ مشاريعها و برامجها في مجال التربية على البيئة و التنمية المستدامة.

كما تلتزم بتقوية قدرات منشطي الأندية البيئية على مستوى الإقليم في مجال التربية على البيئة و التنمية المستدامة، وتنشيط ورشات للتربية البيئية و تعبئة القافلة الخضراء لهذا الغرض، والعمل على الإنجاز المشترك لمجموعة من المدعمات التربوية و الديداكتيكية المتعلقة بالتربية البيئية.

وستعمل المديرية الجهوية للبيئة بالعيون، بتجهيز ثلاث نوادي بيئية بمؤسسات تعليمية بمدينة بوجدور، بالمعدات السمعية البصرية و المعلوماتية و الكتب و الإصدارات ذات الصلة بالبيئة و التنمية المستدامة.

ومن جهتها تلتزم المديرية الإقليمية للتربية و التكوين ببوجدور، بتقديم التسهيلات الإدارية فيما يخص تبادل المعلومات والمعطيات اللازمة لتتبع الحالة البيئية بالمديرية، وربط العلاقة مع المؤسسات التعليمية المستهدفة من بنود هذه الشراكة، و تحديد حاجيات المؤسسات التعليمية في المجال البيئي، و إعداد لوائح المستهدفين من التكوينات المبرمجة في إطار هذه الشراكة .

كما ستحرص على إدماج محاور الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة فيما يخص محور التربية و التحسيس و التواصل في أنشطة الحياة المدرسية على الصعيدين المحلي والاقليمي ، الى جانب العمل على تعزيز التربية البيئية وثقافة المواطنة على البيئة والتنمية المستدامة داخل المؤسسات التعليمية.