طرفاية .. تكثيف عمليات مراقبة الأسعار وتتبع وضعية التموين

طرفاية – تكثف اللجان الإقليمية والمحلية المختلطة بإقليم طرفاية، عمليات مراقبة الأسعار وجودة المواد الاستهلاكية، وكذا تتبع وضعية التموين بالأسواق والمحلات التجارية.

وخلال جولة بعدد من نقط البيع بمدينة طرفاية، تم الوقوف على الجهود التي تبذلها اللجنة الإقليمية المختلطة من أجل السهر على وفرة المواد والمنتجات الغذائية وجودتها، واستقرار الأسعار، وخاصة المواد الواسعة الاستهلاك.

وأكد رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والتنسيق بعمالة إقليم طرفاية، محمد أوبطيل، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن اللجنة الإقليمية واللجان المحلية تعمل جاهدة من أجل مراقبة الأسعار وجودة المنتجات الغذائية وضمان التموين الكافي للأسواق.

وأشار السيد أوبطيل إلى أن عمليات المراقبة، تتم بشكل يومي ودوري، بتنسيق مع كافة المصالح المعنية، مبرزا أن هذه اللجان على استعداد دائم للتدخل، واتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المخالفين، من أجل حماية صحة وسلامة المستهلك.

ومن جهته، أكد ممثل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتوجات الغذائية بإقليم طرفاية، السيد محمد بوعمامة، أن عمليات المراقبة التي تقوم بها لجنة المراقبة الإقليمية المختلطة، تندرج ضمن البرنامج السنوي للجنة، مبرزا أنه يتم تكثيف هذه العمليات قبل وخلال شهر رمضان المبارك، بهدف تحسيس التجار بالالتزام بالشروط الصحية للمواد الغذائية؛ بما في ذلك احترام شروط التخزين، والنظافة، والتأكد من صلاحية المواد، حفاظا على صحة المواطن.

يذكر أن لجان المراقبة الإقليمية والمحلية المختلطة على مستوى إقليم طرفاية، قامت منذ بداية شهر مارس الجاري بـ 30 جولة شملت 58 نقطة بيع، مكنتها من تحرير 9 مخالفات، 4 منها تتعلق بمنتوجات منتهية الصلاحية، و5 أخرى تهم لوائح الأسعار والنظافة وغيرها.