“مستجدات أمراض المفاصل والفحص بالصدى” محور دورة تكوينية بالعيون

العيون – شكل موضوع “مستجدات أمراض المفاصل والفحص بالصدى” محور دورة تكوينية نظمتها، مؤخرا بالعيون، هيئة أطباء جهة العيون – الساقية الحمراء، بتعاون مع كلية الطب والصيدلة بالمدينة ومختبر “سيماكو المغرب”.

وقال الكاتب العام لهيئة أطباء جهة العيون – الساقية الحمراء، بوبكر أبو زاهر، إن تنظيم هذا اللقاء يندرج في إطار التكوين والتكوين المستمر الموجه لفائدة الأطباء بهذه الجهة، مشيرا إلى أن هذه الدورة التكوينية تشتمل على مجموعة من المواضيع العلمية والطبية، خاصة ما يتعلق بأمراض الروماتيزم والمستجدات التي يعرفها الميدان الطبي في هذا الشأن.

وأضاف السيد أبو زاهر أن كلية الطب بالعيون ستعمل على إحداث دبلوم جامعي في تخصص الفحص بالصدى، نظرا للأهمية التي تكتسيها هذه الشهادة من حيث المساهمة في التكوين المستمر ومساعدة أطباء القطاعين العام والخاص على تشخيص الأمراض بطريقة علمية ومحددة، مما سيتيح الرفع من قدرات الأطباء بهذه الجهة.

من جهته، أبرز مدير مختبر “سيماكو المغرب”، الطيب السلاوي، أن هذه الدورات التكوينية ستمكن الأطباء من تنمية مداركهم العلمية والمعرفية في شتى المجالات، مضيفا أن هذا اللقاء ركز على ثلاث تخصصات طبية تشمل “داء النقرس” والتهاب المفاصل والفحص بالصدى، وهي أمراض يعاني منها الكثير من المواطنين ويواجهها الأطباء يوميا سواء في القطاع العام أو الخاص.

وخلال هذا اللقاء، استعرضت عميدة كلية الطب والصيدلة بالعيون، فاطمة الزهراء الحفضي العلوي، مجموعة من المستجدات في ما يخص أمراض التهاب المفاصل، لاسيما مرض الغضروف، بالإضافة إلى تقديم لمحة عن بعض الإجراءات للوقاية من هذا المرض، مثل ممارسة الرياضة، والتغذية المتوازنة، والتقليل من أكل اللحوم الحمراء.

وسجلت أن هذا الحدث، الذي يجمع ثلة من أطباء القطاعين العام والخاص والطب العسكري والمدني والمختصين في المختبرات وأساتذة وطلبة كلية الطب بالعيون، سيمكن من توفير تكوين لفائدة الأطباء بالجهة، وكذا الاطلاع على أهم المستجدات التي يعرفها الطب في مجموعة من التخصصات، خاصة أمراض المفاصل والفحص بالصدى.

وعرفت هذه الدورة التكوينية تقديم مجموعة من المداخلات لأساتذة جامعيين بالدار البيضاء حول المستجدات العلاجية لأمراض التهاب المفاصل، والفحص بالصدى و”داء النقرس”.