وفد اقتصادي بولوني يطلع على فرص الاستثمار بجهة العيون – الساقية الحمراء

العيون- اطلع وفد اقتصادي بولوني، خلال الزيارة التي يقوم بها لمدينة العيون (من 27 إلى 30 يونيو الجاري)، على فرص ومؤهلات الاستثمار التي تزخر بها هذه الجهة.

ووقف أعضاء الوفد، الذي يضم رجال أعمال من مجموعة “أوكنوبلاست” البولونية الرائدة أوروبيا في مجال تصنيع النوافذ والأبواب من مادة “بوليفينيل الكلوريد” (بي. في. سي)، خلال لقاء جمعهم اليوم الثلاثاء بالكاتب العام لولاية جهة العيون – الساقية الحمراء ابراهيم بوتميلات، على المؤهلات والبنيات التحتية التي تزخر بها الجهة، كما اطلعوا على مختلف القطاعات المنتجة وفرص الاستثمار التي تتوفر عليها.

وشكل هذا اللقاء مناسبة لإبراز الدور المحوري للمملكة المغربية، بحكم موقعها الجغرافي الذي يربط بين أوروبا وإفريقيا وواجهتيها البحريتين، وما تتوفر عليه من بنيات تحتية وإمكانيات هائلة وطاقات بشرية شابة ومؤهلة.

وخلال لقاء مع مدير المركز الجهوي للاستثمار بالعيون – الساقية الحمراء، اطلع أعضاء الوفد البولوني، من خلال شريط فيديو قدم بالمناسبة، على المنجزات التي تحققت بالجهة خاصة في القطاعات الاجتماعية، وكذا المشاريع الاستثمارية الكبرى التي ستستفيد منها الجهة قريبا، لاسيما في قطاعات السياحة والفلاحة والمعادن والموانئ والطاقات المتجددة.

وأكد مدير المركز الجهوي للاستثمار، محمد جعيفر، في تصريح للصحافة، أن زيارة هذه المجموعة البولونية الرائدة في مجال تخصصها “تبرز الجاذبية المتنامية التي تتمتع بها الأقاليم الجنوبية للمملكة على مستوى استقطاب القطاع الخاص الأجنبي، لاسيما من بلدان أوروبا”.

وأوضح السيد جعيفر أن زيارة وفود المستثمرين من عدة دول أجنبية لهذه الجهة الواعدة في مجال تطوير الاستثمارات ذات القيمة المضافة النوعية جهويا ووطنيا وإفريقيا، تندرج في إطار الدينامية الاقتصادية والجاذبية الاستثمارية التي تعرفها الجهة، تماشيا مع الرؤية المتبصرة لجلالة الملك محمد السادس، التي تروم جعل الأقاليم الجنوبية للمملكة قاطرة للتنمية على المستويين الإقليمي والقاري.

من جهته، عبر رئيس مجموعة “أوكنوبلاست” ميكولاج بلاتشيك، عن الاهتمام الكبير لمجلس إدارة “أوكنوبلاست” بالسوق المغربية ومجال الاستثمارات في المملكة، مشيرا إلى أنه سيتم إطلاق مشروع استثماري في مجال تصنيع النوافذ والأبواب البلاستيكية، في إطار مشروع مشترك مع شريك مغربي.

وقال رئيس “أوكنوبلاست”، الذي كان مرفوقا بوفد هام يضم المدير المالي للمجموعة، داميان شاتان، “نحن شركة بولونية، لكنها رائدة في أوروبا وموجودة في 19 دولة وفي الولايات المتحدة وكندا، ونعمل من أجل التموقع في السوق الإفريقية الواعدة والمتنامية، إنها سوق المستقبل”، مشيدا بمجهودات السفير عبد الرحيم عثمون التي مكنت شركة “أوكنوبلاست” من ولوج السوق المغربية واكتشاف فرص الاستثمار عن قرب بالأقاليم الجنوبية للمملكة.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة “أوكنوبلاست” قامت بتفعيل قرارها المتعلق بالاستثمار في الأقاليم الجنوبية، خلال جلسة عمل عقدتها مع سفير المملكة ببولونيا، عبد الرحيم عثمون في رابع دجنبر 2021.

وتعد مجموعة “أوكنوبلاست” من بين الشركات الأوروبية الرائدة على مستوى سوق تصنيع النوافذ والأبواب من مادة “بوليفينيل الكلوريد” (بي. في. سي). وإلى جانب بولونيا، تتواجد المجموعة، على الخصوص، في كل من فرنسا وألمانيا وإيطاليا والتشيك وسلوفاكيا وهنغاريا.